تقشير الوجه بالليزر.. تعرفي على فوائده وأنواعه والمضاعفات المحتملة

82

تلجأ الكثير من النساء إلى تقشير الوجه بالليزر، لإخفاء الندوب وتقليل التجاعيد الظاهرة على الوجه، حيث تهدف هذه العملية إلى استخدام الليزر في تجديد البشرة، وإزالة الطبقات الخارجية عبر تبخيرها، في حين يقوم بتسخين طبقة الأدمة، والتحفيز على نمو ألياف كولاجين جديدة، وسنتعرف في هذا المقال أكثر على هذه التقنية.

أنواع تقشير الوجه بالليزر

التقشير بالليزر الكربوني

حيث يستخدم في هذه التقنية طاقة ضوئية نبضية قصيرة جدًا، أو أشعة ضوئية مستمرة، وتهدف إلى إزالة الطبقات الرقيقة من الجلد، مع أقل تلف حراري ممكن للهياكل المحيطة، وتستخدم هذه الطريقة بشكل فعال لحالات الوحمات والثآليل وغيرها، ويحتاج التعافي بعد هذه المعالجة ما يقارب الأسبوعين.

التقشير بليزر الإربيوم

مدة التعافي بعد التقشير بليزر الإربيوم تقارب الأسبوع، وهي تتسبب بآثار جانبية أقل من التقشير بالليزر الكربوني، من حيث الكدمات والاحمرار، وعادةً ما يتم اللجوء إلى هذه الطريقة لإزالة التجاعيد والخطوط العميقة من على الوجه مع تخدير موضعي للمنطقة.

التقشير بالليزر الجزئي

وتقوم هذه العملية على تقليل إصابة مناطق الجلد بالليزر، إلا أنّ الخطوط الليزرية تصل إلى مناطق أعمق من الطرق السابقة، ويحتاج التعافي بعد العلاج بالتقشير الجزئي بالليزرإلى أسبوع كامل.

الممارسات المتبعة قبل التقشير

  • يجب الحرص على استخدام واقي شمسي جيد على مدار شهر كامل قبل العلاج، مع تجنب التعرض لأشعة الشمس قدر الإمكان.
  • عدم القيام بأي نوع من التقشير العميق، خلال الشهر الذي يسبق علاج تقشير الوجه بالليزر.
  • تجنب الأدوية المسببة للحساسية للضوء، لما لا يقل عن 72 ساعة قبل العلاج.
  • لا بد من إخبار الطبيب بأي نوع من الأمراض الجلدية التي تعاني منها، ولاسيما القوباء المنطقية والهربس، ليتم إتخاذ الإجراءات اللازمة بخصوصها.
  • اتباع إرشادات الطبيب حول احتمالية وضع بعض أنواع المراهم قبل العلاج بأسابيع.

فوائد تقشير الوجه بالليزر

تقشير الوجه بالليزر

يستخدم علاج التقشير بالليزر لمجموعة من الحالات، من بينها:

  • إخفاء التجاعيد الدقيقة، والبقع الناتجة عن التقدم في السن.
  • التخفيف من تفاوت لون البشرة وملمسها.
  • معالجة الجلد المتضرر من أشعة الشمس.
  • معالجة الندبات الخفيفة والمتوسطة، الناتجة عن حب الشباب.

آلية تقشير الوجه بالليزر

  • يتم بدايةً إعطاء التخدير، عبر دهن الوجه بمخدر موضعي في الحالات العادية، أو حقن الجلد بمخدر موضعي في حال التقشير العميق، وقد يعمد الطبيب إلى استخدم مسكن عن طريق الفم، لمساعدة المريض على الاسترخاء.
  • تتم عملية التقشير على بشرة جافة، حيث يتم تغطية العينين، وتنظيف الجلد جيدًا في المناطق المعالجة، مع تغطية المناطق غير المعالجة لحمايتها.
  • يتم إجراء عملية التقشير بالليزر، عبر اتباع واحد من أنواع التقشير التي ذكرناها.
  • يعمد أغلب الأطباء إلى استخدام آلية التبريد على الجلد بعد المعالجة، بغرض التخفيف من التورم الحاصل.
  • يقوم الطبيب في النهاية بدهن الوجه بطبقة واقية، عادةً ما تتضمن مرهم علاجي وواقي شمسي.

اقرأ أيضًا: طريقة تشقير الحواجب وتعليمات هامة عليك اتباعها

المضاعفات المحتملة

  • قد يظهر خلال الشهر الذي يلي العلاج، مجموعة من النتوءات البيضاء الصغيرة تدعى بالميليا، والتي تحتاج إلى نوع من التنظيف اللطيف عبر قطعة قماش خاصة.
  • من الممكن أن يحدث في بعض الحالات حالة من التغيرات الصباغية في المناطق المعالجة بالليزر، ويتم تفادي ذلك عبر استخدام واقيات شمس واسعة النطاق، على مدى أسابيع قبل وبعد العلاج، وقد يفيد استخدام بعض كريمات التبييض في المناطق المصابة بفرط التصبغ.
  • قد يؤدي تقشير الوجه بالليزر حول الفم إلى إعادة تنشيط قرحة الهربس البسيط، فإن كنت تعاني من الهربس عليك بإخبار الطبيب قبل المعالجة، لاتخاذ الإجراءات المناسبة.
  • يفضل بأن تلجأ إلى تناول المضادات الحيوية قبل الجراحة وبعدها بعشرة أيام، وذلك لتجنب أي نوع من الالتهابات البكتيرية.
  • قد يعقب تقشير الوجه بالليزر ظهور بعض التورمات حول العينين، التي يمكن معالجتها عبر وصف بعض الستيروئيدات.
  • في حالات نادرة، قد تصاب المناطق المقشرة بالليزر ببعض أشكال الندبات.

اقرأ أيضًا: طريقة تشقير الحواجب وتعليمات هامة عليك اتباعها

Leave A Reply

Your email address will not be published.